/ الأخبار

الأخبار

البعينة نجيدات بلدة الجمال والنظافة، فلنحافظ عليها جميلة.

إنّ الحمد لله على نعمه وفضائله، وإنّ من واسع نعمه علينا أن نعيش في بلد حباه الله بنعمة الأمن والأمان، وموقع جغرافي خلّاب، نفاخر بجماله البلدان، وإنّ من ضرورات شكر النّعم، المحافظة على جمال بلدنا وطيب العيش فيه، كي ننعم بجمال بيئته، ونظافة شوارعه، بل إنّه من التّشريف لنا أن نحافظ على سنّة رسول الله، لقوله صلى الله عليه وسلم "طَهِّرُوا أَفْنِيَتَكُمْ “، وسنة السلف الصالح، إذ أوصى أمير المؤمنين عمر بن الخطاب، في تعليماته للولاة :" إِنَّ أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ بَعَثَنِي إِلَيْكُمْ لِأُعَلِّمَكُمْ سُنَّتَكُمْ ، وَإِنْظَافَكُمْ طُرُقَكُمْ "، وصنف الفيلسوف ارسطو النظافة تشريفا لقوله "بعض الواجبات أكثر ضرورة، والبعض الآخر أكثر تشريفًا”.
من هنا نتقدّم لكلّ من شارك من هيئات، أفراد ومجموعات، أصحاب آليّات ومن عمل وسخّر نفسه لأجل نظافة بلده، بجزيل الشّكر والعرفان على ما قدّمتموه بيوم النّظافة، فلقد تمكنّا بعون الله ورعايته على جمع مئات الأطنان من النّفايات الصّلبة، ويتواصل العمل حتّى يوم السّبت لإنهاء جميع الشوارع والأحياء في البلدة، كما تمّ زرع 400 شتلة على طريق مطلّ البطوف، المطلّ على حيّ التنّور، لجعل مسار التنزّه أجمل وأبهى لكافّة السّكان وتمكينهم من الاستمتاع بالمنظر الخلّاب في مطلّ البطّوف مع بيئة خضراء ونظيفة.
أهلنا الكرام في البعينة نجيدات، يهيب المجلس المحلّي بكم، أن تحافظوا على ما أنجز من نظافة للشّوارع، وعدم ترك أيّ نفايات صلبة على حواشي الشوارع التي تمّ تنظيفها أو أمام البيوت، علمًا أنّ قسم الصّحّة في المجلس المحلّي، ينهي يوم الأحد القادم جميع الشّوارع في البعينة نجيدات.
أهلنا الأحباب في البعينة نجيدات، أنّ ما لا يتمّ الواجب إلا به، فهو واجب، وكي نواصل الحفاظ على شوارع البلدة نظيفة، فلقد صدرت عن هيئة المجلس المحلّي المنتخبة من قبلكم، مجموعة قوانين مساعدة، ومنها القوانين المرتبطة بالمخالفات البيئيّة، لحماية نظافة بلدنا، وعليه نرجو أن لا تحمّلوا مجلسكم المحلّي على فرض الغرامات عن ترك النّفايات الصّلبة على الشوارع وأمام البيوت، فمن لديه أيّ نفايات صلبة يمكنه القاءها بنفسه في مكبّ النّفايات المعدّ لهذا الغرض، وكذا أيضًا فيما يتعلّق بمخلفات البناء في الأماكن المعدّة لها وفقًا لرخصة البناء، لذا نعلمكم أنّ ترك نفايات على حافّة الشّوارع أو أمام البيوت وقد يترتّب عليه فرض غرامات ماليّة، ونسعى جاهدين أن لا نصل الى فرض الغرامات المالية.
ختامًا، ونحن مقبلون على شهر رمضان الفضيل، نتمنّى لكم صيامًا مقبولًا، وكي نستعيد حياتنا الطبيعيّة نهيب بكم تلقّي التّطعيمات للتخلّص من الوباء، ونتمكّن من إحياء شعائر الشّهر الفضيل وصلاة التّراويح كما يليق بالشّهر الفضيل.
باحترام
المجلس المحلّي
البعينة نجيدات



2021-03-24
الزيارات : 104

نشر :